Focus


في إطار زيارة ميدانيّة، يلتقي المدير العام للوكالة الوطنية للتشغيل والعمل المستقل السيّد يوسف فنيرة


مواصلة لبرنامج الزّيارات الميدانيّة لمصالح التّشغيل بمختلف الولايات، تحوّل السّيد يوسف فنيرة المدير العام للوكالة الوطنية للتشغيل والعمل المستقل، أيّام 27 و28 و29 أوت 2019، إلى كلّ من ولاية توزر وقبلّي وقفصة مرفوقا بعدد من المديرين والإطارات المركزيّة بالوكالة.

وشملت الزّيارات الثّلاث معاينة لمكتب التّشغيل وفضاء المبادرة بمركز الولاية، أين باشر ظروف العمل، والتقى بعدد من طالبي الشغل والباعثين الشّبّان واستمع إلى مطالبهم والاشكاليات التي تواجههم للاندماج في الحياة المهنيّة.
 

 

كما تضمّن برنامج الزّيارات :

- حضور حصّة إعلام جماعي بمكتب التشغيل والعمل المستقل بتوزر حول البرامج النشيطة للتشغيل. وزيارة ميدانية إلى عينة من ورشات الباعثات في مجال حياكة الناموسية بمعتمدية توزر واطلع على طريقة العمل وما تمثله مثل هذه المهن من أهمية في خلق مواطن الرزق من جهة وتلبية طلبيات المؤسسات المختصة في قطاع التمور من جهة أخرى.

 

- مواكبة حصّة إعلام جماعي بفضاء المبادرة بقبلي لفائدة باعثين مترشحين للحصول على تمويل في إطـار برنامج "جود نفزاوة"، وهو برنامج ممول من الاتحاد الأوروبي وتشرف عليه منظمة Humanité et Inclusion. وكذلك زيارة ميدانية لورشات خياطة النّاموسية المموّلة عن طريق برنامج GIZ في إطار البرنامج التحفيزي لبعث مؤسسات في مجال الاقتصاد الاجتماعي والتضامني.

 

 

- حضور حصة إعلام جماعي تمّ تنظيمها بمكتب التّشغيل بقفصة لفائدة مجموعة من طالبي الشغل للتعريف بخدمات وبرامج الوكالة، وحصة مماثلة تمّ تنظيمها بفضاء المبادرة بقفصة في إطار متابعة منتفعين بدورة MORAINE، حيث استمع إلى عدد من الباعثين المحتملين الّذين أثاروا الصّعوبات التي تعترضهم للانتصاب للحساب الخاص.



وفي إطار التّحاور مع أصحاب المؤسسات المنتصبة بالجهات، أشرف السّيد يوسف فنيرة بكلّ ولاية على اجتماع حضره عدد من أرباب الأعمال، تبادل على إثره الآراء والمقترحات حول تطوير برامج التشغيل وسبل توفير اليد العاملة المختصة.

 

واختتم السّيد يوسف فنيرة زياراته بلقاء جمعه بأعوان وإطارات الوكالة بالجهات الثلاث، حيث بيّن التّحدّيات المستقبليّة الّتي تواجهها الوكالة وحزمة المشاريع الّتي ستنجزها لمواجهة هذه التّحدّيات. كما استمع إلى مشاغل وتصوّرات الأعوان، حيث تفاعل إيجابيا مع مطالبهم وثمّن الدّور الّذي يضطلعون به لتيسير إدماج طالبي الشّغل ومرافقتهم، وأكّد على التزام الإدارة العامة بالعمل على توفير كلّ ما أمكن من الموارد لتفادي النّقائص الّتي تعاني منها الجهات، وللرّفع من حسن أداء الوكالة ودعم اشعاعها.

 

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!